ادعية متنوعة

دعاء صلاة الحاجة وكيفية صلاتها

دعاء صلاة الحاجة وكيفية صلاتها عبر موقع أدعية وأذكار , إن الله سبحانه وتعالى أمرنا بأداء الفروض الخمسة وهي واجب على كل مسلم، ولكنه لم يأمرنا بأداء النوافل بل هو أمر متروك للعبد لأنها سنة عن الرسول “صلى الله عليه وسلم” وتكون هذه النوافل من أجل التقرب من الله أو محاولة من العبد لتعويض الناقص من الفروض .

تعريف صلاة الحاجة

صلاة الحاجة هي سنة من سنن الرسول الكريم ، والتي كان يصليها في وقت حزنه الشديد مثلما ورد عن بعض الصحابة، ونظراً لأننا نسير على سنته الشريفة مثلما نتبع القرآن الكريم ومنهج الله تعالى يمكن للعبد بأن يقضي هذه الصلاة وأن يقوم فيها بالدعاء واللجوء إلى الله تعالى لكي يفرج عنه همه ويقضي حاجته أو يزيل بأسه.

وقد جُعلت صلاة الحاجة من أجل أن يتوسل الإنسان إلى ربه ويكثر بالأدعية التي يحتاجها ويحتاج إلى أن تحقق له لأن صلاة الحاجة تقوم في أساسها على أن يخضع العبد للمولى عز وجل بكامل حواسه ويتضرع له بالدعاء، وأهم ما يميز هذه الصلاة أن أوقات صلاة الحاجة غير محددة بل هي في أي وقت من اليوم.

دعاء صلاة الحاجة مستجاب

على الرغم من أن دعاء صلاة الحاجة معروف لدى الكثير منا ونقوم بترديده أثناء هذه الصلاة إلا أن العلماء قد أثبتوا أنه غير مثبت في السنة النبوية وأن الحديث الذي ورد عن الرسول الكريم ضعيف .

وعلى الرغم من ذلك نجد أنهم يأخذوا به ولا يمانعون في استخدامه لأنه لا ينافى السنة النبوية الشريفة أو الشريعة الإسلامية في شيء، وقد ورد هذا الدعاء بأكثر من صيغة منها وجميعهم يحملون نفس المعنى، وفيما يلي سوف نوضح بعض الصيغ المختلفة لدعاء صلاة الحاجة مستجاب.

((لا إله إلّا الله الحليم الكريم سبحان الله رب العرش العظيم الحمد لله ربّ العالمين اللهمّ إنّي أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والغنيمة من كلّ بر والسلامة من كلّ إثم أسألك ألّا تدع لي ذنبًا إلا غفرته ولا همًّا إلّا فرّجته ولا حاجةً هي لك رضًا إلّا قضيتها لي يا أرحم الراحمين ثمّ يسأل الله من أمر الدنيا والآخرة فإنّه يقدر)).

((لا إله إلا الله الحليم الكريم، سبحان الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين، أسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، والغنيمة من كل بر، والسلامة من كل إثم، لا تدع لي ذنباً إلّا غفرته، ولا همّاً إلا فرجته، ولا حاجة هي لك رضا إلا قضيتها يا أرحم الراحمين. يا حيّ يا قيّوم برحمتك أستغيث، يا ودود يا ودود يا ودود يا ذا العرش المجيد، يا فعّال لما يريد، اللهم إني أسألك بعزك الذي لا يرام، وملكك الذي لا يضام، ونورك الذي ملأ أرجاء عرشك: أن تقضي حاجتي ثم تذكرها)).

كيفية أداء صلاة الحاجة

إن صلاة الحاجة مثلها مثل أي صلاة لابد وأن نعرف كيفية قضائها وعدد ركعاتها حتى نؤديها بصورة صحيحة لأن عبادة العبد لربه يجب أن تكون صحيحة مئة بالمئة ولا تقبل أي خطأ، وفيما يخص عدد ركعات صلاة الحاجة؛ فقد اختلف العلماء في ذلك؛  فمنهم من يقول أنها ركعتان، ومنهم من يقول أنها أربع ركعات ومنهم أيضاً من يقول انها أثنتا عشر ركعة.

أما طريقة أداء صلاة الحاجة فهي تكون عن طريقة قراءة الفاتحة بصورة طبيعية، ومن ثم قراءة آية الكرسي ثلاثة مرات متتالية، وفي الركعة الثانية يتم قراءة الإخلاص عقب الفاتحة، وإن صلى الإنسان صلاة الحاجة أربع ركعات يقوم بقراءة الإخلاص والمعوذتين في الركعات المتبقية أما الركعة الأولى تظل كما هي.

دعاء صلاة الحاجة مجربة

من خلال ما تم ذكره في الفقرات السابقة؛ نجد أن الإنسان غير ملزم بالدعاء هذا الدعاء، ولكن يمكن له أن يدعو الله تعالى في صلاته هذه بأدعية أخرى مثل الدعاء للتخلص من الضيق والهم و طلب الفرج وغيرها مما يكون العبد في حاجة له من ربه، وكل ما عليه أن يبدأ دعائه بالثناء على الله وحمده والصلاة والسلام على النبي ثم طلب حاجته في دعائه، وعند ختم هذا الدعاء يقوم باعادة الحمد لله والصلاة على النبي.

  • ((اللَّهُمَّ أَنْتَ ثِقَتِي فِي كُلِّ كُرْبَةٍ، وَأَنْتَ رَجَائِي فِي كُلِّ شِدَّةٍ، وَأَنْتَ لِي فِي كُلِّ أَمْرٍ نَزَلَ بِي ثِقَةٌ وَعُدَّةٌ، كَمْ مِنْ كَرْبٍ يَضْعُفُ عَنْهُ الْفُؤَادُ، وَتَقِلُّ فِيهِ الْحِيلَةُ، وَيَخْذُلُ عَنْهُ الْقَرِيبُ وَالْبَعِيدُ، وَيَشْمَتُ بِهِ الْعَدُوُّ، وَتَعْنِينِي فِيهِ الْأُمُورُ، أَنْزَلْتُهُ بِكَ وَشَكَوْتُهُ إِلَيْكَ رَاغِباً فِيهِ عَمَّنْ سِوَاكَ، فَفَرَّجْتَهُ وَكَشَفْتَهُ وَكَفَيْتَنِيهِ، فَأَنْتَ وَلِيُّ كُلِّ نِعْمَةٍ، وَصَاحِبُ كُلِّ حَاجَةٍ، وَمُنْتَهَى كُلِّ رَغْبَةٍ، فَلَكَ الْحَمْدُ كَثِيراً، وَلَكَ الْمَنُّ فَاضِلًا)).
  • ((يا ربّ العالمين يا عظيم يرجى لكل عظيم، يا عليم أنت بحالنا عليم، اللهم أصلح لنا شأننا كله بما أصلحت به شأن عبادك الصالحين ولا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين ولا أقل من ذلك؛ اللهم اقضي حاجتي ونفس كربتي وما نزل بي من حيرتي (ثم يسمي الحاجه) وصلى وسلم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً)).
  • ((سبحان المنفس عن كل مديون، سبحان المفرج عن كل محزون، سبحان من جعل خزائنه بين الكاف والنون، سبحان من إذا أراد شيئاً أن يقول له كن فيكون، يا مفرج فرج يا مفرج فرج يا مفرج فرج يا مفرج فرج، فرج عني همي وغمي فرجاً عاجلاً غير آجل, برحمتك يا أرحم الراحمين)).
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق