معلومات اسلامية

سبب تسمية غزوة بدر بهذا الاسم

سبب تسمية غزوة بدر بهذا الاسم ؛ منذ الهجرة النبوية وبداية تأسيس الدولة الاسلامية بدأت الغزوات والحروب بين المسلمين والكفار وكانت ما بين النصر والهزيمة تارة للمسلمون وتارة اخرى للمشركين ، ويجمع موضوعنا هذا من موقعكم أدعية وأذكار كافة المعلومات عن غزوة بدر وهي أول تلك الغزوات ويطلق عليها أيضا يوم الفرقان ولماذا سميت بهذا الاسم .

أسباب تسمية غزوة بدر

تم تسمية غزوة بدر بهذا الاسم نظرا للموقع الذي دارت فيه المعركة ، حيث استشار الرسول صل الله عليه وسلم أصحابه في مكان تمركز الجيش عند مواجهة الكفار ، وكان قد تم اختيار من جانب النبى القائد الاعلى لجيش المسلمون في هذا الوقت مكان آخر لهذا التمركز فى بداية الامر .

الا انه وبحسب ما ورد الينا من أحاديث فقد نزل الرسول على راى الصحابي الحباب بن المنذر في تغيير هذا المكان والنزول عند بئر بدر حتى يستطيع الجيش الاسلامى الشرب من ماء البئر وقطع الطريق بين المشركين وبين الماء .

(أرأيتَ هذا المنزِلَ أمنزِلٌ أنزَلَكَه اللهُ ليس لنا أن نتقدَّمَه ولا نتأخَّرَه؟ أم هو الرَّأيُ، والحَربُ، والمكيدَةُ ؟ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: بل هو الرَّأيُ والحَربُ والمكيدَةُ، قال: فإن هذا ليس بمنزِلٍ، انطلِقْ بنا إلى أدنى ماءِ القومِ)،

لماذا سميت غزوة بدر بيوم الفرقان

كما قد تم تسمية غزوة بدر أيضا باسم يوم الفرقان نظرا لما قد حدث فى هذة المعركة من التفرقة ما بين الحق والباطل ، إذ انتصر المسلمون على جيش كفار قريش في هذه الغزوة التى تعتبر أول المعارك الاسلامية التى خاضها المسلمون منذ هجرتهم من مكة الى يثرب ” المدينة المنورة ” وانتهت بهزيمة الباطل رغم قلة عدد جنود الإسلام في هذه المعركة والفارق الكبير بينهم وبين جيش مشركي قريش في القوة والعدد ، إلا أن قد حلت الهزيمة الفادحة بالمشركين وقتل أكثر من 70 شخص من زعمائهم كان منهم أبو جهل وامية بن خلف .

قول الله تعالى: (وَما أَنزَلنا عَلى عَبدِنا يَومَ الفُرقانِ يَومَ التَقَى الجَمعانِ وَاللَّـهُ عَلى كُلِّ شَيءٍ قَديرٌ)

أسباب غزوة بدر

  • مطالبة المسلمين بحقوقهم التى قد سلبتها منهم قريش
  • رغبة المسلمين فى الحصول على غنائم قافلة أبي سفيان لاسترداد بعض من أموالهم
  • العمل من جانب المسلمون فى تلك الغزوة على استعادة كرامتهم وما كان من اجرامهم على الهروب من قريش
  • استعلاء ابى جهل ورفضه قيام المسلمون بالمطالبة بحقوقهم المسلوبة
  • غزوة بدر كانت بمثابة تضميد جراح المسلمون بالنصر على الظلم والظالمين

الفرق بين غزوة بدر الكبرى والصغرى

غزوة بدر الكبرى هى الغزوة التى دارت فى العام الثانى من الهجرة النبوية وتم فيها انتصار الحق على الباطل واسترداد المسلمون بالرغم من قلة عددهم فى ذلك الوقت لما قد سلب منهم من أموال قريش التي قامت بتعذيب المسلمون الاوائل وطردهم من ديارهم وبلدهم ، وقد قام أبو سفيان بعد غزوة أحد التي جاءت في السنة الثالثة للهجرة وانتصر فيها الكفار بتحديد موعد العام الذى يليه للقاء المسلمون فى بدر والتى عرفت بغزوة بدر الصغرى إلا أنه قد تم التخلف عن هذا الموعد من جانب قريش بالرغم من استعداد المسلمون ولم تقوم المعركة

الدروس المستفادة من غزوة بدر

  • انتصار الحق على الباطل
  • تمسك المسلمون بالحرب بالرغم من قلة عددهم بالمقارنة بجيش المشركين
  • حب المسلمون للتضحية والشهادة فى سبيل الله ونصر الدين .
  • غفر الله تعالى لشهداء بدر بحسب ما تم ذكره فى السنة النبوية
  • الكبر سبب من أسباب الهزيمة حيث أصاب الغرور ابو جهل فى مواجهة المسلمون حتى تم قتله فى غزوة بدر

تشريفكم لنا يسعدنا فى موقعكم أدعية وأذكار

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق