معلومات اسلامية

معلومات عن غزوة أحد أسبابها ونتائجها

معلومات عن غزوة أحد أسبابها ونتائجها ؛ جاءت الهجرة النبوية والمعارك التي دارت بين المسلمين وكفار قريش فى السنوات الاولى من الهجرة من اجل وضع القواعد الأساسية للحرب في الإسلام وما فيها من شرف وكرامة ، ويوضح موقعكم أدعية وأذكار فى هذا الموضوع أحد تلك المعارك وهى غزوة أحد وما كان لها من نتائج ودروس مستفادة .

اسباب غزوة أحد

جاءت غزوة أحد في السنة الثالثة من الهجرة النبوية وبعد الانتصار الذي حصل عليه المسلمون على كفار جيش فى غزوة بدر التى حدثت بين الفريقين فى السنة الثانية للهجرة وأوقعت الكثير من زعماء وصناديد الكفر ومن قاموا بتعذيب المسلمون الاوائل فى ديارهم مكة والذى كان منهم امية بن خلف وابو جهل .

ولذلك فقد حاول المشركين في معركة احد استرداد نفوذهم والتغلب على جيش المسلمون ورفع كرامتهم بين العرب بعد هزيمة بدر .

  • قوله تعالى { وما أصابكم يوم التقى الجمعان فبإذن الله وليعلم المؤمنين..}
  • الآية { إذ همت طائفتان منكم أن تفشلا والله
  • الآية {فَمَا لَكُمْ فِي الْمُنَافِقِينَ فِئَتَيْنِ وَاللَّهُ أَرْكَسَهُم بِمَا كَسَبُوا ۚ أَتُرِيدُونَ أَن تَهْدُوا مَنْ أَضَلَّ اللَّه }

احداث غزوة احد

جاءت غزوة أحد والتى سميت بهذا الاسم نسبة الى الموقع الذي دارت به تلك المعركة والمتمثل فى جنوب المدينة المنورة عند جبل احد بين جيش المسلمين الذى قد كان يبلغ عدد ألف من المقاتلين الذى قد استطاع رأس المنافقين عبد الله بن سلول من اعادة الكثير منهم الى المدينة المنورة قبل الالتحام وبدء المعركة وجيش المشركين من كفار قريش الذي قد بلغ أكثر من ثلاثة آلاف مقاتل .

وقام الرسول صل الله عليه وسلم بوضع خطة الحرب والتي يكون أساسها وقوف عدد من الرماة على سفح جبل احد لحماية ظهور المسلمين فى المعركة مع الالتزام بعدم النزول الى ساحة القتال .

  • الآية {وَلَقَدْ صَدَقَكُمُ اللَّهُ وَعْدَهُ إِذْ تَحُسُّونَهُم بِإِذْنِهِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا فَشِلْتُمْ وَتَنَازَعْتُمْ فِي الْأَمْرِ وَعَصَيْتُم مِّن بَعْدِ مَا أَرَاكُم مَّا تُحِبُّونَ }
  • قوله سبحانه{إذ تصعدون ولا تلوون على أحد والرسول يدعوكم في أخراكم فأثابكم غما بغم .. }

ماذا حدث للرسول فى غزوة أحد

فى بداية المعركة كان النصر واضح للمسلمين وكانت لها أن تنتهي على هذا الوضع من الفوز والنصر لولا طمع خمسين من الرماة الذين كانوا على سفح الجبل وخالفوا أمر الرسول بالبقاء لحماية اظهر المسلمون وعدم النزول الى المعركة مهما كان من احداث لأخذ الغنائم مما ادى الى دخول خالد بن الوليد وكان على شركة وقتئذ من هذه الثغرة التى فعلها الرماة كي تدير المعركة راسها للمسلمين ويشيع بينهم خبر قتل الرسول بعد ما أصيب بعدد من الاصابات وشق شفتيه ، مما أيقظ بهم روح الهزيمة والانكسار وانتهت غزوة أحد بالهزيمة الفادحة للمسلمين .

  • قوله تعالى { إن الذين تولوا منكم يوم التقى الجمعان إنما استزلهم الشيطان ببعض ما كسبوا}
  • قوله تعالى : {أَوَلَمَّا أَصَابَتْكُم مُّصِيبَةٌ قَدْ أَصَبْتُم مِّثْلَيْهَا قُلْتُمْ أَنَّى هَـذَا قُلْ هُوَ مِنْ عِندِ أَنْفُسِكُمْ إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }

نتائج غزوة أحد

  • هزيمة المسلمون في تلك الغزوة بعد انتصارهم في غزوة بدر
  • تعلم المسلمون ضرورة الالتزام بأوامر قائد الجيش لما كان من وقوع الهزيمة عند مخالفة الرماة لأوامر الرسول والنزول للقتال .
  • عدم تصديق الشائعات لما كان فى غزوة أحد من هروب بعض المسلمين بعد انتشار شائعة وفاة الرسول فى ميدان المعركة .
  • اكتشاف عدد من المنافقين والذى كان على رأسهم عبد الله بن ابى سلول .
  • ضرورة الثبات في أرض المعركة وتقديس الشهادة عن الانسحاب .
  • اليقين بأن النصر من عند الله تعالى

شهداء غزوة أحد

فقد المسلمون الكثير من الشهداء في غزوة أحد بعد الهزيمة التى قد لحقت بهم والتي أساسها عدم طاعة الرسول صل الله عليه وسلم واتباع اوامره ، وعلى راس هؤلاء الشهداء اسد الله حمزة بن عبد المطلب .

بالاضافة الى مصعب بن عمير الذى حمل لواء المهاجرين في المعركة ، كما تم استشهاد أيضا حنظلة بن أبى عامر والذى قال عنه الرسول إن الملائكة قامت بغسله بين السماء والارض ، فضلا عن أنس بن النضر الذى اشتاق الى ريح الجنة وقاتل حتى تمت له الشهادة وغير هؤلاء من المسلمون .

مروركم شرف لنا فى موقعكم أدعية وأذكار

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق